Articles Comments

» Archive

جوع / أشرف الزغل

جوع / أشرف الزغل

 -1- عندما زحفَ رمضان على البلدة من الجهات الأربع كنتُ أقصُّ عليكِ قصةَ “حي بن يقظان” كيف أنه ابتدأ بتشريح أمه الظبية وانتهى بتشريح السماء قلتِ وقد أخافكِ ضجيجُ الحرب على محاور البلدة “ماذا سيحصل لنا غدا؟” قلتُ “رمضان أقسى الشهور، لكننا سنستعين عليه بالتوحد في واجب الوجود: جسدكِ الحي اليقظان”   -2- في متنزه البلدة كلبان يتناكحان “ليتني كلبة” قلتِ ولأنني كنت صائما تطوع الشيطان -الذي كان ثالثنا- بالمهمة   -3- كانت أضواء الملهى ترسم مؤخرتكِ على الحائطْ كان الحائط غليظ القلب وكنتُ على نقيضِهِ كسَيْلٍ في جُرْفْ لم يَحْفَلْ صديقي الفيزيائي بمنحنياتكِ حين رمى عينيه في الضوء “ما أجمل … Read entire article »

Filed under: أدب, مختارات

النبي / جمال القواسمي

النبي / جمال القواسمي

سمع وديع طرقاتٍ خافتةً على باب بيته. اهو مالك البيت يطلب اجرة الشهر؟ ام “قبضاي” الحارة الذي يريد أن يقتله ليستردَّ شرفه بعد أن بات أمس في قسم الشرطة لأنَّ وديعاً قدم شكوى ضده امس الأول؟ ام انهم اطفالُ الحيِّ الذين احالوا حياته جحيماً؟ فتح الباب ورأى زميله في المدرسة، الذي اعلمه بأنَّ مؤسسة “الغيب” للسياحة والسفر اتَّصلت به وقالت انَّها وظَّفتْ وديعاً دليلاً سياحياً لزبائنها، وعليه أن يبدأ العمل غداً. بلا أي داعٍ بكى … Read entire article »

Filed under: أدب, مختارات

الغراب / ادغار ألان بو

الغراب / ادغار ألان بو

  ذاتَ مرّةٍ في منتصفِ ليل موحش، بينما كنتُ أتأمّل، ضعيفٌ و قلِق، وفوق كتلٍ عديدة من غرابةِ و فضولِ المعرفةِ المَنْسية. بينما كنتُ أومئ، بالكاد أغفو، فجأةً هُناك جاءَ دَقّ، وكأنّه شخصٌ يرقّ، على باب حجرتي يطُقّ، “إنّه زائرٌ ما!” تأفّفتُ، “يدقُّ بابَ حجرتي؛ هذا فقط، و لاغيرَه معي.” آه، بوضوح تذكّرتُ، أنّه كان في ديسمبر القابِض، و أنّ كلّ جذوةٍ مفصولةٍ ميّتةٍ شكّلت شبحاً لها على الأرض. بلهفةٍ تمنيّتُ الغَدْ، عبثاً التمستُ لأنْشُدْ من كُتُبي ينتهي الأسى، أسى لينور التائه، للبتول المُتألّقة النّادرة التي يسمّونها الملائكةُ … Read entire article »

Filed under: ترجمات

قصيدتان – فرناندو بيسوا

قصيدتان – فرناندو بيسوا

-1- رعاة فرجيل يعزفون على الناي وأشياء أخرى وينشدون أغاني أدبية عن الحب (عدا هذا أنا لم أقرأ فرجيل. لماذا ينبغي لي أن أقرأه) لكن رعاة فرجيل، المساكين، هم فرجيل ذاته أما الطبيعة فهي جميلة على الدوام وقديمة -2- ريح خفيفة جدا تهب ثم تمر دائما خفيفة جدا وأنا لا أعرف فيم أفكر ولا أسعى الى أن أعرف   ترجمة: المهدي اخريف  … Read entire article »

Filed under: ترجمات, مختارات

تغيير عادات / سعدي يوسف

تغيير عادات / سعدي يوسف

ليس من حاجةٍ لزهورٍ على المائدةْ ليس من حاجةٍ للشموعِ إذا ما دجا الليلُ … لا حاجةٌ للحديثِ المنمّقِ لا حاجةٌ للقميصِ الـمُـنَشّى ولا حاجةٌ للفخارِ بِعَضِّ الأصابعِ : مَن كسبَ الجولةَ اليومَ ؟ مَن سوف يكسبُ في الغدِ … لا حاجةٌ للطوارىءِ قبلَ الســفرْ ليس من حاجةٍ للتلهِّي بمضغِ الحديثِ عن الجوِّ : عن مطرٍ أو رياحٍ شماليّةٍ … ليس من حاجةٍ للفراشِ المـعطَّـرِ لاحاجةٌ لأقولَ لها : تصبحينَ على الخيرِ لا حاجةٌ للمجاملةِ … ………….. ………….. ………….. الشقّةُ اللندنيّةُ لم تَـعُــد البيتَ لم تَـعُـد الجنّةَ … الطيرُ طـــار !   لندن 06.06.2011 … Read entire article »

Filed under: أدب

Mural / Mahmoud Darwish

Mural / Mahmoud Darwish

This is your name — a woman said, and vanished through the winding corridor There I see heaven within reach. The wing of a white dove carries me towards another childhood. And I never dreamt that I was dreaming. Everything is real. I knew I was casting myself aside . . . and flew. I shall become what I will in the final sphere. And everything is white . The sea suspended upon a roof of white clouds. Nothingness is white in the white heaven of the … Read entire article »

Filed under: Arab lit and art, Articles, English

الى شاعر شاب / محمود درويش

الى شاعر شاب / محمود درويش

لا تصدّقْ خلاصاتنا، وانسها وابتدئ من كلامك أنت. كأنك أوّل من يكتب الشعر، أو آخر الشعراء! إن قرأت لنا، فلكي لا تكون امتداداً لأهوائنا، بل لتصحيح أخطائنا في كتاب الشقاء.   لا تسل أحداً: منْ أنا؟ أنت تعرف أمّك.. أمّا أبوك… فأنت!   الحقيقة بيضاء. فاكتبْ عليها بحبر الغراب. والحقيقة سوداء، فاكتب عليها بضوء السراب!   إن أردت مبارزة النسر حلّق مَعَهْ إن عشقتَ فتاة، فكن أنتَ لا هي، منْ يشتهي مصرعهْ   الحياةُ أقلّ حياة، ولكننا لا نفكّر بالأمر، حرصاً على صحّة العاطفةْ   إن أطلت التأمّل في وردةٍ لن تزحزحك العاصفة!   أنت مثلي، ولكنّ هاويتي واضحة ولك الطرق اللانهائية السرِّ، نازلة صاعدة!   قد نُسمّي نضوبَ … Read entire article »

Filed under: أدب, مختارات

هلاوس ليلة الظمأ / محمد عفيفي مطر

هلاوس ليلة الظمأ / محمد عفيفي مطر

غبشُ يبلله دخول الليل، والغيطان تسحب من بدايات النعاس تنفس الإيقاع منتظمًا على مد الحصيرة والمواويل. – الزمان كأنه فجر قديم مستعاد – قد كنت مضطجعا أعابث شعر بنتىَّ الصغيرة أفزعتها قشرة الدم والصديد على عظام الأنف – أهذى أم هى الزنزانة انفتحت على زمانين واتسعت على هول المكان؟! – ريق وجمرة حنظل، تتشقق الشفتان: -: يا عبد العليم ما للجرار ادحرجت والقلة الفخار عفرها الرماد والملح، والنهر القريب مشقق، ما للتحاريق ارتعت بالجمر والنسج المهلهل أعظمى وأديم هذا الليل يا عبد العليم!! أهذى وألهث أم هى البنت … Read entire article »

Filed under: أدب, مختارات

محمد عفيفي مطر: شاعر الطمي والدم / حلمي سالم

محمد عفيفي مطر: شاعر الطمي والدم / حلمي سالم

وصفه الناقد إبراهيم فتحي، مرة، بأنه «شاعر عابر للأجيال»، وهو وصف محكم ودقيق، فقارئ شعر مطر سيجد فيه ملمحاً من ملامح كل جيل: بدءاً من المدرسة الرومنطيقية السابقة على حركة الشعر الحر، وانتهاء بالقصيدة الشابة الراهنة، مروراً بقصيدة التفعيلة، وحداثة السبعينات. انه ضارب في كل حلبة منها بسهم «إذا استثنينا موقفه المحافظ في الفترة الأخيرة من قصيدة النثر» محمد عفيفي مطر تجربة عريضة عميقة، متشابكة ومتراكبة: من شهقة الطين المغموسة بقهر القرية المصرية، إلى تصفح كتاب … Read entire article »

Filed under: نقد

في تحليل الخطاب / نصر حامد أبو زيد

في تحليل الخطاب / نصر حامد أبو زيد

كنت واعيا للمخاطر الماثلة في التعامل مع مشكلات التفسير والتأويل من منظور نقديّ، لكنّني كنت في نفس الوقت مدركا لضرورة التعامل مع أسئلة من نوع “طبيعة” النص الديني، حدود قابليته للتأويل، وضوابط هذا التأويل البدايات: كان حلم الأب أن أواصل تعليمي في الأزهر، بعد أن حفظت القرآن في كُتِّاب القرية. تبيّن للأب أنّ المسار طويل والعمر قصير فتحوّلتُ إلى التعليم المدني. ازدادت وطأة المرض على الأب وأنا على أبواب امتحان الإعدادية، فقرّر أن ألتحق بالتعليم الفنّي وحسنا … Read entire article »

Filed under: فكر, مختارات