Articles Comments

» Archive

الكاتب والمُحَرَّم – مع وليد الشيخ

الكاتب والمُحَرَّم – مع وليد الشيخ

للشاعرالفلسطيني وليد الشيخ صوته الخاص. هذه فكرة عامة، عالجها اخرون سابقا. قيل عنه “المراهق الذي يزيح الأيديولوجيات الكبيرة” وقيل أيضا أنه “شيوعي آخر يفكر بأشياء صغيرة“. هو صديق قديم، وزميل في حلقات الشعر مع بدايات هذه الألفية. أذكره الآن وهو يثير غيرتنا الشديدة من قصيدته الطازجة أيام نادي الشعر الأسبوعي في بيت الشعر الفلسطيني. أرسلت أسئلة لغو إلى وليد بواسطة الكاتب الصديق زياد خداش. أجاب بوقت قياسي. لم أستغرب ذلك من الشاعر الذي لا ينام … Read entire article »

Filed under: فكر, مختارات

The Writer and the Taboo: with Walid el Sheikh

The Writer and the Taboo: with Walid el Sheikh

Walid el Sheikh is a Palestinian poet and writer, born in 1968 in Dheisheh refugee camp in Bethlehem. He has published four collections of poetry since 1999, most recently Every Time I Regret (2005) as well as his first novel The Old Man Thinks of Small Things. Walid el Sheikh is one of the pioneers of prose poetry in Palestine; his poems are simple in diction and form, yet they “invoke surprise and optic leaps”. His … Read entire article »

Filed under: English, مختارات

Martyrs in New Fallacies / Walid el Sheikh

Martyrs in New Fallacies / Walid el Sheikh

We did not rush crying We did not ask the city inhabitants about the reason We Only… Got busy arranging our names According to the alphabet So that we don’t fall Martyrs in new fallacies. With our teeth… We said What is said in public So they fell from the letters’ weight And it withdrew dragging behind the camp… Linguistic funerals Packed in punctured caskets From which the sin falls…only to grow.”   “From his second poetry collection “Laughter Left on The Benches … Read entire article »

Filed under: English

زيت / رماح جبر

زيت / رماح جبر

حذاؤك الكبير يتنقل وحيداً في رأسي يفتش عن قارورة الزيت لا آكل الفول بدون زيت تقولُ لرفوف المطبخ وتتجاهلني على وسادتك بقع قديمة لشوكلاطة أكلتَها خلسة تمسحها بالماء لا أحب استخدام الصابون تقول كي لا تسألني عن مكانه جواربك المتسخة تحت السرير توفر الدفء للحشرات الصغيرة تنفضها من الغبار فتعطس تسحب الأغطية والجوارب، الغرفة باردة، تُعلّل عطستك وتنام في الغرفة الأخرى تتركني أنا والحشرات للريح الكابل المتدلي من حاسوبك يلف قدميّ عدة لفات فلا أمشي في الحلم وتسبقني أنت الى طاولة الطعام الفول باردٌ أصلاً ولا حاجة بي للزيت، تقول تسكب الزيت على مفاصل الباب ينهار الباب وتخرج أثار أقدامك بسهولة الزيتُ مادةٌ … Read entire article »

Filed under: أدب