Articles Comments

» أدب » هذا الصباح لا يصلح حتى للأنتحار / مهيب البرغوثي

هذا الصباح لا يصلح حتى للأنتحار / مهيب البرغوثي

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on TumblrEmail this to someoneShare on LinkedInShare on Reddit



هذا الصباح لا يصلح حتى للأنتحار
……….

غرفتي رطبة بعض الشيء
الصيف ثقيل جداً هذا الصباح
اقرأ رامبو
واتكئ
على بول فرلين
المقهى لا يفتح قبل التاسعة صباحاً
وكلب الحي يزعجني جداً
بلاط الحمام يفتح شهيتي للكتابة عن الحب
هذا الصباح لا يصلح حتى للأنتحار
الشمس تفسد كل شيئ
حتى الموسيقى

 

  • * نص من مجموعة شعرية تصدر قريبا (أكتوبر 2017)

Filed under: أدب