Articles Comments

» ملف العدد

فيليب روث – كافكا في حلته الأمريكية

فيليب روث – كافكا في حلته الأمريكية

ملف عن الروائي الأمريكي فيليب روث عن لوموند الفرنسية: عبد الغني بومعزة خاص ب “لغو”   في 6 جويلية 2011، في المنزل الخشبي الذي يقيم فيه في منطقة(وارن)، في أعماق غابة كونيتيكت وفي منطقة نائية عن العالم، فيليب روث واقف،مسلح بابتسامة حزينة،يستقبل بحفاوة الصحفي الذّي قدم ليحاوره،سيتحدّث معه قليلا عن روايته (Le rabaissement / إذلال ) ،عن الاكتئاب، عن الله، اوباما، التّحليل النّفسي، العلاقة بين المتخيل والواقع .. عبّر فيليب روث عن سروره لأنّه أصبح”حرّا”!،على ما يبدو فهو … Read entire article »

Filed under: ترجمات, مختارات, ملف العدد

شكوى بورتنوي – أن تقول كلّ شيء

شكوى بورتنوي – أن تقول كلّ شيء

في (شكوى بورتنوي) ناقش روث إشكاليّة الجّنس عند اليهود. (اليكس بورتنوي) ،33 سنة،وهو الشخصية الرئيسة في المؤلف نشأ في عائلة يهوديّة ملتزمة بمبادئ اليهوديّة وتقطن في نيو آرك،” يعيش ضغطا جنسيّا لا يقاوم، مطالب جنسيّة لا تقاوم،غالبة ذات ميول فاسقة”،استراق النظر، تلصص ويرتاد نوادي التعري الليلي،وذوق مفرط للعادة السّريّة، يمكن قراءة وإعادة قراءة هذه الرّواية، مضحكة من البداية إلى النّهاية،النجاح المرافق بالفضيحة كان في الموعد،ويبرز اسم فيليب روث كنجم جديد و واعد في سماء الرّواية … Read entire article »

Filed under: ترجمات, مختارات, ملف العدد

الهوية اليهودية عند فيليب روث

الهوية اليهودية عند فيليب روث

.. نيميسيس هي إلهة الانتقام التّي تحرس بعين يقظة كلّ محاولة للبشر أن يكونوا متساوين مع الآلهة، وتذلّ كلّ من حصل على هبات و قدرات خارقة إلى حدّ التملق للآلهة، لكن هذا لا يشرح لماذا تهاجم هذه الإلهة الخارقة اوجين كانتور، المعروف ب” بوكي”،بطل رواية “نيميسيس ” في آخر روايات فيليب روث، هو لم يفتخر بشيء ولم يحصل على هبات أو قدرات خارقة، ما عدا ميزات رياضيّة جسديّة وقد اكتسبها بجهوده الخاصة ، الصّرامة والتّواضع ما … Read entire article »

Filed under: ترجمات, مختارات, ملف العدد

العزلة سيئة السمعة

العزلة سيئة السمعة

“نعم،جيّد التّحدّي الأمريكي القديم،”اللعنة عليكم جميعا”، هذا في الواقع ما قاله ابن الجّزار الذّي مات منذ ثلاثة أشهر قبل عيد ميلاده العشرين، انه المسكين ماركوس ميسنر،1932-1952،الوحيد من دفعته ولسوء حظه لقي حتفه في حرب كوريا التّي انتهت بتوقيع الهدنة في 27 يوليو 1953، لسوء حظه حدث هذا قبل إحدى عشر شهرا،فقط،لو كان قادرا على تحمّل ساعات العمل في المكتب وأغلق فمّه الكبير، يتلقى شهادته مكرّسا نهاية دراسته في جامعة( Winesburg )،من المرجّح وبحكم نباهته في … Read entire article »

Filed under: ترجمات, مختارات, ملف العدد

من رواية ” الإذلال” – فيليب روث

من رواية ”  الإذلال” – فيليب روث

..” كان قد فقد سحره، فقد كثيرا من زخمه،لم يعرف الفشل البتة في المسرح،كلّ ما كان يفعله كان قويّا ومقنعا،ناجحا،ثمّ حدث ذلك الشّيء الرّهيب، وجد نفسه فجأة غير قادر على اللّعب،الصعود على خشبة المسرح أصبح بالنسبة له عذاب لا يطاق،بدلا من أن يكون على يقين بأنه سيكون رائعا، متميّزا،كان يدرك في دخيلته انه يسير نحو الفشل،حدث هذا ثلاث مرّات متتاليّة،في الثالثة،لم يعد احد يهتم،لا احد قدم لمشاهدة عروضه المسرحيّة ، بالأصح لم يعد بمقدوره التّواصل … Read entire article »

Filed under: ترجمات, مختارات, ملف العدد

رائد انضوني – المشهد يخترقه الحلم

رائد انضوني – المشهد يخترقه الحلم

للوهلة الآولى يعرض فيلم رائد انضوني قصة ” شخصانية ” محاولا استيضاح اسباب واعراض صداعه الذي يشغله طوال الوقت، وللوهلة الاولى يستثيرك السؤال وما علاقتي بصداعه، وبالدقائق الاولى ايضا يعكس نرجسية واضحة تبين ملامحها بحواره مع والدته التي تساله مباشرة: ” وشو خص الناس بوجع راسك؟ “. من هذه النقطة يحمل الفيلم في طياته بعدا فلسفيا تحليليا محملا بالرمز الذي يحتاج للعديد من المفاتيح التي ترتبط ارتباطا وثيقا بالواقع السياسي والاجتماعي، والتي لا يمكن دحضها لان … Read entire article »

Filed under: ملف العدد

محمد فضل وقصة اللون القصيرة

محمد فضل وقصة اللون القصيرة

هل جربت الغناء يوماً على ايقاع عمل فني؟، وأحسست بالتحول البصري للتجريد الذهني، الذي يتجاوز الحواس المعروفة، لاغياً القواعد والقوانين العلمية والفيزيائية، ومنضبطاً ضمن قانون وقاعدة انسانية خالصة وذاتية؟ بين الزخرفة والتجريد في ظل الحراك اللوني المتقطع والمستقل والمتكرر، تضعنا أعمال الفنان محمد فضل أمام جدلية الزخرفة والتجريد، حيث يذهب باتجاه زخرفي واضح، لا سيما إلغاء البعد الثالث والتسطيح اللوني في العمل، وبناء الخط على أسس زخرفية وهندسية أو نباتية أو حيوانية، ويقع العمل في تعريف شائك … Read entire article »

Filed under: ملف العدد

“هندسة الجسد” عند محمد صالح

“هندسة الجسد” عند محمد صالح

” ان الفن قوة مشكّلة قبل ان يكون جميلاً”. جوته العمل الفني هو الافصاح المرئي عن العالم الداخلي وغير المرئي للفنان، وهذا يشكل اطاراً فنياً ومخرجاً ناجحاً للفنان نفسه في التعبير بطريقة حرة عما يريد ان يوصله لنا من عالمه الخاص، والتي تبحث دوماً عن مفهوم خاص يتعلق بالعملية الابداعية منفصلة عن اي عمل ابداعي مختلف، تبقى هذه المسميات والمعطيات قابلة لتأطيرها حسب رؤية الفنان والذي يطلق مسميات مختلفة تظل دوما تحت فكرة وجودية او فكرة … Read entire article »

Filed under: ملف العدد

الفن التفاعلي أو تفكيك الحاجز عند شادي الحريم

الفن التفاعلي أو تفكيك الحاجز عند شادي الحريم

يعكس الفن التفاعلي صورة غير نمطية عن سواها من انواع الفنون الاخرى في الفن المعاصر، يقترب من النشاط والتنشيط الاجتماعي، ويحاول فهم الثقافة كجزء اساس لتقديم العمل الفني وتبنيه اجتماعيا لاحداث التغير والتثقيف المجتمعي، وهو تبني وجهة نظر اجتماعية اكثر من كونها فردية او فنتازية فقط، واذ تبقى على علاقة مباشرة بالسلوك الانساني السائد، وهو في مجمله وباي شكل كان، يقدم نفسه كنوع مع النظرية النقدية وربما الساخرة احيانا كرد فعل على السلوك الاجتماعي، وهو … Read entire article »

Filed under: ملف العدد

قراءة في كتاب في البدء كان المثنى لخالدة سعيد

قراءة في كتاب في البدء كان المثنى لخالدة سعيد

يسرى مقدم عن همّ إنساني جامع، شاهق الرؤية في انطوائه على قول معرفي يخص نصف الأرض او نصف السماء، بتعبير «جوليا كريستيفا»، ويشمل سائر من يرى، او لا يرى، الى مثنى الإنسان رؤية الشيخ الحاتمي الى الزوجية في كنه حدوثها البدئي. قول صادق في نفوره من التصنيفات، قادر في انشداده الى الاستقلال بذاته ان يكون دليلاً على ذاته ولا يحتاج في معناه (او حضوره) الى غيره. ليفسح للتعبير المستثنى من الكلام ان يشفى من التهميش ويحظى … Read entire article »

Filed under: ملف العدد