بالونات الهيليوم / رماح جبر

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

بانتظار .. الماء
ان يسيل من بين يدي
الوقت
ليخف قبضته عن
اغنية قديمة تعاقبني
تشد اذني الاثنتين معا
وتلصقني على الحائط
الفرق بيني وبين صورة ابي
شريط اسود رسمته جديلة امي على كتفه

عيناي سوداوان
وافكاري
الا يكفي هذا
ليجمعنا الموت في خانة واحدة

قدمان من صخر انا
تقفزان على ذات الكنبة منذ سنين
الامنية بالتحليق
تحرجني في كل يوم اكثر
والصخر يمتد يكاد يصل الحنجرة
القفز على الوجع تحليق ايضا
يبتسم ابي للفكرة ويستدير الاطار حوله

بانتظار الماء
ادرب نفسي على القفز
على انغام الاغنية القديمة
الهيكل الصخري صار نمط حياة
وباتت بالونات الهيليوم
امنية الاطفال فقط

0
Facebooktwitterredditpinterestlinkedinmail
‫0 تعليق

اترك تعليقاً