غرباء / جهاد هديب

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

jihad hudaib laghoo

إلى وردة يأسه اليانعة
إلى إدوارد سعيد

 

هبطوا على مقربة
ثم جاؤوا بصحن فارغ
أولئك الذين مروا بعتباتنا
وسقطت من عرباتهم ذكريات

 

طالعوا أكفنا
فأخبرونا عن بلل في الفراش
وعن ميت جال البارحة في نومنا
بساقه الواحدة

 

انبأونا عن حروب
وأغنية لنا
فيها صمت كثير
أنبأونا بخطانا
تباح لهجرة لا تكفي
من حنين إلى نسيان
ومن نسيان إلى حنين
أنبأونا عن امرأة تخرجنا من ضلعها وتبقى بعيدة
وعن أيدينا عمياء
تحدس الرغبة مذ تكون مبهمة

0
Facebooktwitterredditpinterestlinkedinmail
‫0 تعليق

اترك تعليقاً