Articles Comments

» ترجمات, مختارات » “وزارة السعادة القصوى”: الأرواح المجنونة وروح جون بيرغر

“وزارة السعادة القصوى”: الأرواح المجنونة وروح جون بيرغر

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on TumblrEmail this to someoneShare on LinkedInShare on Reddit



بعد عشرين سنة من صدور روايتها ذائعة الصيت “إله الأشياء الصغيرة”، والتي حصدت جائزة بوكر الأدبية عام 1997، ستطل الكاتبة الهندية أرونداتي روي عام 2017 على قرائها برواية جديدة عنوانها “وزارة السعادة القصوى”.

 

من المعروف عن روي أنها ناشطة في مجال حقوق الإنسان والحفاظ على البيئة بالإضافة إلى عملها في مجالي الصحافة وصناعة الأفلام، الأمر الذي منعها على ما يبدو من متابعة مشروعها الروائي طيلة العشرين عاما الماضية.

 

تقول روي في شأن روايتها الجديدة “أنا سعيدة أن الأرواح المجنونة (وربما الشريرة) في وزارة السعادة المطلقة قد وجدت طريقها إلى العالم. أنا سعيدة أيضا أن أبلغكم أنني وجدت من سينشر هذا العمل”

 

وفقا للغارديان، صرح وكيل أعمالها ديفيد جودوين أن العمل الجديد “أصيل جدا” وإن “الرواية التي لم يكن بالإمكان لكاتب آخر أن يكتبها تستحق كل ذلك الإنتظار”

 

في نطاق الإعلان عن”وزارة السعادة القصوى”، استذكرت روي أن صديقها الراحل جون بيرغر كان دائم التشجيع لها على كتابة رواية أخرى تضيف إلى مشروعها الروائي.

“قبل عام ونصف، كنت مع جون بيرغر في بيته عندما فاجأني قائلا “إفتحي جهاز كومبيوترك الآن، أريد أن أرى الرواية التي تكتبينها”. جون هو الكائن الوحيد الذي إمتلك الشجاعة الكافية لقول ذلك. قرأت له بعض الفقرات من الرواية الجديدة، فقال لي عودي الآن إلى دلهي وأكملي الرواية إلى نهايتها”

Filed under: ترجمات, مختارات

اترك تعليقاً

*